منتدى الحب



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءدخول

شاطر | 
 

 قصّة نـُقلت على لسان إحدى الطبيبات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبدالعزيز موسى
مشرف
مشرف
avatar

عدد الرسائل : 3588
مزاجى :
تاريخ التسجيل : 21/04/2010

مُساهمةموضوع: قصّة نـُقلت على لسان إحدى الطبيبات   الإثنين 30 أغسطس 2010, 09:00



قصّة نـُقلت على لسان إحدى الطبيبات
تقول

دخلت علي في العيادة امرأة في الستينات بصحبة ابنها الثلاثيني ! .. لاحظت حرصه الزائد عليها ، يمسك يدها ويصلح لها عباءتها ويمد لها الأكل والماء ..

بعد سؤالي عن المشكلة الصحية وطلب الفحوصات، سألته عن حالتها العقلية لأنّ تصرفاتها لم تكن موزونة ولا ردودها على أسئلتي ، فـ قال : إنها متخلفة عقليا منذ الولادة



تملكني الفضول فـ سألته فـ من يرعاها ؟ قال : أنا ، قلت : والنعم ! ،

ولكن من يهتم بنظافة ملابسها وبدنها ؟ .. قال : أنا أدخلها الحمّام -أكرمكم الله- وأحضر ملابسها وانتظرها إلى أن تنتهي وأصفف ملابسها في الدولاب و أضع المتسخ في الغسيل واشتري لها الناقص من الملابس !

قلت : ولم لا تحضر لها خادمة ؟! قال : [ لأن أمي مسكينة مثل الطفل لا تشتكي وأخاف أن تؤذيها الشغالة ]<

اندهشت من كلامه ومقدار برّه وقلت : وهل أنت متزوج ؟ قال : نعم الحمد لله ولدي أطفال ,

قلت : إذن زوجتك ترعى أمك ؟ قال : هي ما تقصر وهي تطهو الطعام وتقدمه لها , وقد أحضرت لزوجتي خادمه حتى تعينها ، ولكن أنا أحرص أن آكل معها حتى أطمئن عشان السكر !

زاد إعجابي ومسكت دمعتي ! اختلست نظرة إلى أظافرها فرأيتها قصيرة ونظيفة ، قلت : أظافرها ؟ قال : أنا ، وقال يا دكتورة هي مسكينة !

نظرت الأم لـ ولدها وقالت : متى تشتري لي بطاطس ؟!

قال : أبشري ألحين أوديك البقالة
!

طارت الأم من الفرح وقالت : ألحين .. ألحين !

التفت الابن وقال : والله إني أفرح لفرحتها أكثر من فرحة عيالي الصغار .. " سويت نفسي أكتب في الملف حتى ما يبين أنـّي متأثرة " !

وسألت : ما عندها غيرك ؟ , قال : أنا وحيدها لأن الوالد طلقها بعد شهر .. قلت : أجل ربـّاك أبوك ؟ .. قال : لا جدتي كانت ترعاني وترعاها وتوفت الله يرحمها وعمري عشر سنوات !

قلت : هل رعتك أمك في مرضك أو تذكر أنها اهتمت فيك ؟ أو فرحت لفرحك أو حزنت لحزنك ؟ قال : يادكتورة ، أمي مسكينة من عمري عشر سنين وأنا شايل همها وأخاف عليها وأرعاها ..


كتبت الوصفة وشرحت له الدواء ..

مسك يد أمـّه , وقال : يللا ألحين البقالة ... قالت : لا نروح مكـّة ! .. استغربت ! , قلت : لها ليه تبين مكة ؟ قالت بركب الطيارة !

قلت : له بتوديها لـ مكّة ؟ , قال : إيه.. قلت : هي ما عليها حرج لو لم تعتمر ، ليه توديها وتضيّق على نفسك ؟ , قال : يمكن الفرحة اللي تفرحها لا وديتها أكثر أجر عند رب العالمين من عمرتي بدونها ..

..



خرجوا من العيادة وأقفلت بابها وقلت للممرضة : أحتاج للرّاحة ، بكيت من كل قلبي وقلت في نفسي هذا وهي لم تكن له أماً ..




فقط حملت وولدت لم تربي لم تسهر الليالي ولم تُدرسه ولم تتألم لألمه لم تبكي لبكائه لم يجافيها النوم خوفا عليه , لم.. ولم.. !



ومع كل ذلك كل هذا البر!




فـ " هل سنفعل بأمهاتنا الأصحاء .. مثلما فعل بأمه المتخلفة عقليـًّا " ؟!!!!


_________________


اللهم توفنى ساجداً بين يديك اللهم تقبل دعائى انك سميع بصير

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد العادلي
مراقب عام
مراقب عام
avatar

عدد الرسائل : 14926
العمر : 53
مزاجى :
تاريخ التسجيل : 31/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: قصّة نـُقلت على لسان إحدى الطبيبات   الإثنين 30 أغسطس 2010, 22:11



قصه مؤثره جدا ياعبد العزيز

الاغرب انه وسنه العشر سنوات بر امه ورعاها

تسلم ايدك علي القصه العبره

واوصينا الانسان بوالديه حملته امه وهن علي وهن

مشكوررررررررررررررر اخي العزيز


_________________












بحب القلب لو طيب واقول الله

بكلمة حب تجمعنا لا مال ولا جاه

تعالوا نملأ الدنيا بحب الله

ندوس على كل أحزانا وقوله آه








إذا كنت لاتقرأ إلا مايُعجبك فقط .. فإنك إذاً لن تتعلم أبداً








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نورا
عضو ماسي
عضو ماسي
avatar

عدد الرسائل : 1386
مزاجى :
تاريخ التسجيل : 25/07/2010

مُساهمةموضوع: رد: قصّة نـُقلت على لسان إحدى الطبيبات   الثلاثاء 31 أغسطس 2010, 00:41

قصه جميله جدا يا عبد العزيز
الامهات دول نعمه كبيره جدا
من ربنا ومن فقد امه كانه
فقد الحنان فهى مصدر الحنان
كله ولكن ماذا اقول مهما قلت لن
اذكر ولو جزء صغير جدا من اللى بيفعلوه
الامهات مشكور على هذا الموضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبدالعزيز موسى
مشرف
مشرف
avatar

عدد الرسائل : 3588
مزاجى :
تاريخ التسجيل : 21/04/2010

مُساهمةموضوع: رد: قصّة نـُقلت على لسان إحدى الطبيبات   الثلاثاء 31 أغسطس 2010, 08:23

وخد بالك يا عادلى ان الشخص بيقول
ان امه ولا وقفت جمبة فى فرحه
ولا مرضة ولا اى حاجه
وبيعمل معاها كده
يبقى لو عملت معاه كل ده
اظن كان عطاها عيناه
قال صلى الله عليه وسلم
بروا ابائكم
تبركم ابناؤكم
مشكور اخى محمد
لردك العطر

_________________


اللهم توفنى ساجداً بين يديك اللهم تقبل دعائى انك سميع بصير

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبدالعزيز موسى
مشرف
مشرف
avatar

عدد الرسائل : 3588
مزاجى :
تاريخ التسجيل : 21/04/2010

مُساهمةموضوع: رد: قصّة نـُقلت على لسان إحدى الطبيبات   الثلاثاء 31 أغسطس 2010, 08:25

جميل جدا يا نورا
انك عرفتى ان الام مصدر الحنان
تعرفى لما الام بتتوفى
الملائكة بتقول
ماتت التى كنا نرحمك من اجلها
والله اعلم
مشكورة يا احلى نورا

_________________


اللهم توفنى ساجداً بين يديك اللهم تقبل دعائى انك سميع بصير

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
البسمة
المشرفه العامه
المشرفه العامه
avatar

عدد الرسائل : 9381
مزاجى :
تاريخ التسجيل : 17/12/2009

مُساهمةموضوع: رد: قصّة نـُقلت على لسان إحدى الطبيبات   الثلاثاء 31 أغسطس 2010, 19:26

بجد قصه اكثر من رائعه

انسان رائع جزاه الله خيرا

وجعل عمله باقى له فى اولاده

جزاك الله خيرا اخى عالقصه الرائعه


_________________





مفيش فى علبة الألوان
ولا لون واضح..
لا الأسود دايما حزين
ولا الأبيض
بقى يعرف يسامح..
بتتقابل الألوان مع بعضها
لكنها بتفترق
أول ما بتنهى المصالح..
لا ده لون الأمان
ولا ده لمسة حنان
ولا ده الدفا
اللى قادر يزيح البرودة.
يااااه..
مفيش لون فضل
زى ما عرفناه.
من يوم ما البحر اختفى
واللون الأزرق تاه..
لا الأصفر هو الخريف
ولا الأخضر
يعنى الحياة..


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبدالعزيز موسى
مشرف
مشرف
avatar

عدد الرسائل : 3588
مزاجى :
تاريخ التسجيل : 21/04/2010

مُساهمةموضوع: رد: قصّة نـُقلت على لسان إحدى الطبيبات   الأربعاء 01 سبتمبر 2010, 11:49

جزاكى الله خير اختى بسمى
ورزقكى بزج تقى
مشكورة على مرورك اختى

_________________


اللهم توفنى ساجداً بين يديك اللهم تقبل دعائى انك سميع بصير

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصّة نـُقلت على لسان إحدى الطبيبات
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الحب :: الشعر والخواطر :: الروايات-
انتقل الى: